التوحد - فهم الصورة بطريقة اوضح

منشورة في مواضيع صحية By دكتورنا - بتاريخ 2019-02-05

بصفتك أحد الوالدين فانك دائما تريد لطفلك أن يكون بصحة جيدة وخالٍ من الأمراض. ولكن هناك العديد من المشكلات الصحية التي يتم علاجها بشكل أفضل عند معالجتها مبكراً والتوحد احدى هذه الحالات الطبية ، فهو نوع من أنواع اضطراب النمو العصبي وعادة ما يتم اكتشاف أعراض التوحد في الطفل في مراحل الطفولة المبكرة.

ما هو التوحد؟

يسبب اضطراب طيف التوحد أو التوحد (ASD) مضاعفات الاتصال والسلوك. 

الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين والذي يتم تشخيصهم بالتوحد لديهم فرصة أكبر في الحصول على نتائج إيجابية من خلال العلاج بالاضافة الى أن الرعاية المبكرة لطفلك يمكن ان تساعد على النمو والشفاء والتعلم والازدهار. يمكنك تقليل أعراض التوحد من خلال العلاج الطبي أو العلاج البديل.

قائمة أعراض التوحد :

تعلم كيفية تحديد العلامات المبكرة لمرض التوحد. بصفتك أحد الوالدين  يجب أن تكون مدركًا تمامًا للنمط السلوكي لطفلك والمراوغات الأخرى. يمكنك أيضا مشاركة هذه المعلومات إلى طبيب الأطفال الخاص بك .

  • مراقبة تطور الطفل - من الأمور المهمة التي يمكنك القيام بها هي مراقبة تطور طفلك عن كثب ، سواء كان هو / هي يظهرون جميع علامات التطور الصحيح من حيث حدوث الناحية العاطفية والمعرفية (وفقًا للفئة العمرية). و يمكن اعتبار أي تأخير في النمو كعامل خطر محتمل.

 

  • أهمية العمل في الوقت المناسب - قد يتطور بعض الأطفال بوتيرة أبطأ من غيرهم. لكن هذا لا يعني بالضرورة أن الطفل يعاني من مرض التوحد. فإذا كان طفلك متأخرًا قليلاً في التحدث أو المشي ، هنا يمكنك المراقبة والتحقق مما إذا كان قد وصل إلى مراحل معرفية محددة وإن لم يكن ذلك فهنا يجب أن تشارك مخاوفك مع طبيب أطفال مشهورعلى الفور.

 

  • عدم الانتظار - لا يُنصح الانتظار أو تأخير الرعاية الطبية. نادراً ما ينمو الأطفال المتأثرين بالتوحد من مشكلاتهم للتمتع بالحياة الطبيعية.فهنا يحتاج الطفل المصاب بأعراض التوحد إلى إرشاد من خبير وايضا الى توجيهات ورعاية متخصصة بالإضافة إلى علاج مستهدف للتوحد .
  • الغريزة - الثقة دائما في غرائزك الداخلية وذلك عندما تشعر أن هناك بعض المشاكل مع تطور طفلك. من الناحية المثالية وفي مثل هذه الحالات ، يمكنك تحديد موعد مع أخصائي نمو الطفل أو الحصول على رأي ثان من خبراء طبيين آخرين.

العلامات البارزة للتوحد عند الأطفال الصغار:

-لا يوجد اتصال بالعين أثناء الابتسام أو عند تناول الطعام

-لا يستجيب عند مناداته باسمه أو حتى لصوت مألوف

-غير قادر على متابعة حركة بعض الأشياء أو الإيماءات ، خاصة عندما تشير إلى الأشياء

-غير قادر على التلويح بالوداع أو استخدام الإيماءات العادية لنقل شيء ما

-غير قادر على جذب انتباهك

-لا يوجد رد فعل و استجابة عندما يحتضن

-لا يعرف نسخ أو تقليد أي حركات

-عدم القدرة على اللعب بشكل طبيعي مع الأطفال الآخرين

-لا يهتم  إذا كنت تعاني أو تتألم

اختبار طيف التوحد في الطفولة

كاست هو اختبار تقييم نعم - لا و يحتوي على 30 إلى 40 قائمة من الأسئلة . و هو اختبار يجب الإجابة عليه من قبل الوالدين حيث انه يتم توفير مجموعة أسئلة أعدها كبار الباحثين في مراكز التوحد. يتم إجراء هذا الاختبار لتقييم شدة أعراض طيف التوحد لدى الأطفال.

أسباب التوحد:

ينتج هذا الاضطراب الطبي في الغالب عن جينات معيبة أو عوامل أخرى متنوعة مثل نقص الأكسجين أثناء الولادة والاختلالات الكيميائية. والسبب غير الجيني يشمل التعرض قبل الولادة للفيروس الغريب المعروف باسم الروبيلا.

تشمل الأسباب الأخرى للتوحد ما يلي:

-تناول مضادات الاكتئاب خلال فترة الحمل (خلال الأشهر الثلاثة الأولى)

-عدم الحصول على الطاقة الغذائية مثل حمض الفوليك وفيتامين د خلال فترة الحمل المبكر

-عامل عمر الأب يؤدي إلى تطور أعراض التوحد لدى الأطفال (كلما كبر الوالدين ، كلما ارتفع خطر التوحد)

-مضاعفات مثل انخفاض الوزن كثيرا في وقت الولادة أو حديثي الولادة الذين يعانون من فقر الدم عند الولادة

-ضعف صحة الأم أثناء فترة الحمل

-التعرض لملوثات خطيرة مثل المبيدات والمواد المعدنية أثناء الحمل

أسئلة وأجوبة:

-ما هي الأعراض الرئيسية الثلاثة للتوحد؟

تشمل الأعراض الأساسية الثلاثة لمرض التوحد الافتقار إلى المهارات الاجتماعية ، ومهارات التواصل الضعيفة ، والنمط السلوكي غير الطبيعي.

-ما هي العلامات أو الأعراض البارزة التي تشير إلى مرض التوحد في الطفل؟

عدم وجود أنشطة طبيعية مثل الابتسام ، الاتصال بالعين ، الاستجابة لاسمه ،  كلام الطفل ، الفضول الطبيعي للأماكن أو الأشياء الجديدة.

-ما هي الثلاث انواع المختلفة من التوحد ؟

-التوحد الكلاسيكي - مثل: السلوك غير الطبيعي ، ونقص المهارات التواصلية ، والتأخير اللغوي الكبير

-متلازمة اسبرجر - أعراض خفيفة تستبعد تأخر اللغة أو الإعاقة الذهنية

-الاضطراب المنتشر (التوحد غير النمطي) - أعراض قليلة جدًا لاضطراب التوحد مع التحديات التواصلية أو الاجتماعية الخفيفة

-هل يمكن أن يكون لديك أعراض توحد معتدل ؟

نعم ، قد يكون لديك أعراض التوحد المعتدل (متلازمة اسبرجر اواضطراب النمو المنتشر).

يمكن علاج التوحد لإحداث تغييرات فعالة في الطفل. وإذا كنت تكتشف علامات محتملة لمرض التوحد في طفلك ، فمن الأفضل استشارة طبيب الأطفال الخاص بك لتحديد موعد مع أخصائي علاج أواخصائي نمو الطفل للحصول على تقييم تشخيصي مفصل.

عن الكاتب

عن الكاتب

دكتورنا

تم إطلاق موقع دكتورنا في الإمارات العربية المتحدة في 2012. وتم إطلاقه في مصر و الأردن في 2013، والكويت في 2014. ويهدف الموقع إلى مساعدة المرضى في البحث عن أطباء من مختلف التخصصات، والمقارنة بينهم من خلال قراءة بياناتهم المهنية و التعرف على خبراتهم، مما يسهل عملية الحجز في الموعد المناسب لهم. كما أن دكتورنا يتيح الفرصة للأطباء للوصول إلى أكبر شريحة من المرضى ومساعدتهم في تنظيم عملية حجز المواعيد ليتمكنوا من تقديم رعاية أفضل لهم.

البحث في المدونة

احسب مؤشر كتلة الجسم


احسب السعرات الحرارية في طعامك
comments powered by Disqus