تخفيف الألم واستعادة حركات القدم الى طبيعتها

منشورة في مواضيع صحية By دكتورنا - بتاريخ 2019-10-08

 

هل أنت خائف من وضع قدميك على الأرض بعد الاستيقاظ في الصباح ؟ هل تصاب بالعرج أو تتخذ خطوات الطفل بعد قيامك بالتمرينات الخاصة بك ؟ في هذه الحالة قد تكون تعاني من التهاب اللفافة الأخمصية

التهاب اللفافة الأخمصية هو مرض قدم مؤلم . يسبب ألم متواصل و موجع في منطقة الكعب. يؤدي التهاب اللفافة الأخمصية إلى التهاب الأربطة أو شريط مسطح من الأنسجة ، والذي يمتد من أسفل القدم ، ويربط جزء الكعب بالأصابع . يمكن أن يحدث الألم عندما تستيقظ في الصباح بعد فترة راحة طويلة. ومع ذلك ، قد يهدأ الألم تدريجيا عندما تبدأ في التحرك . 

أعراض التهاب اللفافة الأخمصية

  • وخز و ألم لا يحتمل تحت القدم بالقرب من منطقة الكعب
  • الشعور بألم شديد عند بدء المشي مباشرة بعد الاستيقاظ
  • يحدث الألم أيضًا بعد فترات طويلة من الوقوف وعند الوقوف بعد الجلوس لفترة طويلة
  • يعاني بعض الأشخاص أيضًا من ألم كعب التهاب اللفافة الأخمصية بعد القيام بالتمارين

الأسباب وعوامل الخطر المتعلقة بالتهاب اللفافة الأخمصية

التهاب اللفافة الأخمصية قد تنشأ دون أي سبب واضح. ولكن في كثير من الحالات ، قد تزيد بعض العوامل المعروفة من الخطر المحتمل لتطوير الحالة المسماة بالتهاب اللفافة الأخمصية

دعونا ندرس بعض عوامل الخطر:

  • العمر - وفقًا لعلم الطب ، فإن أعراض التهاب اللفافة الأخمصية شائعة جدًا لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 40 و 60 عامًا. تميل العديد من النساء ذوات الوزن الزائد في أوائل الأربعينيات من العمر إلى تطوير هذه المشكلة في القدم.
  • التمارين - تتسبب بعض التمارين أو التمارين التي تتطلب جهد كبير على منطقة الكعب والأنسجة المرتبطة به. الركض ، رقص الباليه ، رياضة القفز ، والرقص الهوائي يمكن أن تكون بعض من المحفزات الرئيسية.
  • تشوهات القدم - يمكن للأشخاص الذين لديهم أقدام مسطحة ، والذين لديهم قوس مرتفع بشكل غير عادي أو يصابون بنمط المشي الغير طبيعي إضافة المزيد من الضغط على القدم. قد يتطور هذا لاحقًا إلى التهاب اللفافة الأخمصية.

قد تشمل العوامل الأخرى السمنة والمخاطر المهنية التي تجعلك تقف على قدميك لفترة طويلة. التهاب اللفافة الأخمصية يكون شائع أيضًا في الرياضيون الذين ينشغلون في أنشطة مثل رياضة القفز والركض لمسافات طويلة . 

تجنب المضاعفات و اتصل بالاختصاصي اليوم 

 

تجاهل الحالة المسماة بالتهاب اللفافة الأخمصية ليس حلاً. قد يؤدي إلى ألم كعب مزمن دائم حيث يتداخل مع جميع أنشطتك العادية. قد يؤدي تغيير المشي الخاص بك لتقليل الألم إلى مضاعفات خطيرة مثل مشاكل في القدم أو الركبة أو المفصل أو الظهر . لذلك ، من الأفضل زيارة طبيب القدم المعروف أيضًا باسم أخصائي الطب الرياضي في الإمارات العربية المتحدة في أقرب وقت ممكن . 

علاج التهاب اللفافة الأخمصية

قد يوصي الأطباء بالأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم مثل الأدوية المضادة للالتهابات ، حقن الستيرويد ، العلاج الطبيعي ، تمارين التمدد ، التدليك ، حمام تبايني ، التصوير بالموجات فوق الصوتية ، علاج موجة الصدمة ، إجراء تينكس بالموجات فوق الصوتية وحتى الجراحة لعلاج الحالة المؤلمة. 

الجراحة هي الحل الأخير في حالة ألم الكعب الذي لا يحتمل أو بسبب إصابة خطيرة في القدم لم تلتئم . فبعد الجراحة ، قد يقترح أطباء القدم عدم وضع أي وزن على القدم التي يتم تحريكها وإبلاغ المريض بارتداء جبيرة في الليل أو بوقت كامل لعدة أيام . 

إذا كنت تعاني من التهاب اللفافة الأخمصية ، فيمكنك ارتداء الشريط الرياضي لدعم وتقييد حركة القدم . وأثناء الخروج من المنزل ، يمكنك ارتداء أحذية مع النعال أو دعامات القوس الخاصة و ذلك لتوفير الاحتياط والدعم الإضافي.

أسئلة وأجوبة

ما هو أفضل علاج لالتهاب اللفافة الأخمصية ؟

يمكن استخدام مسكنات الألم مثل الأدوية المضادة للالتهابات لعلاج القدم وتخفيف الالتهاب.و يمكنك القيام بتمارين التمدد لتقوية بطة الساق ، وتر العرقوب ، ومنطقة أسفل القدم

كيف يمكنك علاج التهاب اللفافة الأخمصية في المنزل؟

بعض من أفضل العلاجات المنزلية تشمل استخدام زيت اللافندر ، استخدام تقويم العظام ، ارتداء أحذية قوية داعمة ، التمدد ، ، التدليك ، استخدام الثلج  أو ارتداء جبيرة في وقت الليل . 

هل يمكن لحالة التهاب اللفافة الأخمصية أن تذهب من تلقاء نفسها ؟ 

يمكنك تجربة العلاجات المنزلية البسيطة لحل المشكلة في مرحلتها المبكرة. ومع ذلك ، فإن الحالة السيئة من التهاب اللفافة الأخمصية قد تحتاج إلى تدخل طبي . 

هل المشي يعتبر جيد في حالة التهاب اللفافة الأخمصية؟

يشعر الأطباء أن المشي على الرغم من كونه مؤلمًا لشخص يعاني من التهاب اللفافة الأخمصية ، لكنه قد يكون أفضل علاج تمارين للشفاء من المرض ويجعلك تشعر بالتحسن  . 

هل التدليك مفيد في حالة التهاب اللفافة الأخمصية؟

يمكن تخفيف الحالة المؤلمة المرتبطة بالتهاب اللفافة الأخمصية عن طريق المشي ، التمدد و التدليك . الحالة تكون في أشد أشكالها عندما تستيقظ في الصباح. يمكن للتدليك البطيء أن يخفف من الالم دون إضافة الكثير من الضغط .

أحجز موعد مع الطبيب

عن الكاتب

عن الكاتب

دكتورنا

تم إطلاق موقع دكتورنا في الإمارات العربية المتحدة في 2012. وتم إطلاقه في مصر و الأردن في 2013، والكويت في 2014. ويهدف الموقع إلى مساعدة المرضى في البحث عن أطباء من مختلف التخصصات، والمقارنة بينهم من خلال قراءة بياناتهم المهنية و التعرف على خبراتهم، مما يسهل عملية الحجز في الموعد المناسب لهم. كما أن دكتورنا يتيح الفرصة للأطباء للوصول إلى أكبر شريحة من المرضى ومساعدتهم في تنظيم عملية حجز المواعيد ليتمكنوا من تقديم رعاية أفضل لهم.

البحث في المدونة

احسب مؤشر كتلة الجسم


احسب السعرات الحرارية في طعامك
comments powered by Disqus