نصائح السفر الجوي خلال الكوفيد-19

منشورة في مواضيع صحية By دكتورنا - بتاريخ 2020-08-05

 

 

بعد الإغلاق التام للسفر منذ أبريل 2020 ، يتعلم العالم التعامل مع سيناريو ما بعد الكوفيد-19. إن الفيروس التاجي الجديد سريع الانتشار معدي للغاية وقد أصاب أكثر من 18،475،190 شخصًا على مستوى العالم (العدد في 4 أغسطس 2020). في الإمارات العربية المتحدة ، تم اختبار أكثر من 60،000 شخص بشكل إيجابي لـ الكوفيد-19.

تم فتح المطارات في بعض البلدان وتم تخفيف قيود السفر السماح لمواطنيها والمغتربين بالسفر بعد اتخاذ الاحتياطات اللازمة. من المهم أن يكون لديك معرفة كافية بقواعد السفر واتخاذ تدابير كافية للبقاء في أمان.

السفر بالطائرة 

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، فإن خطر الإصابة بـ كوفيد-19 على متن طائرة منخفض جدًا. تعمل أنظمة التهوية الحديثة على متن الطائرة على تغيير الهواء داخل الطائرة عدة مرات في غضون ساعة. يتم ترشيح الهواء المعاد تدويره من خلال نظام HEPA. ومع ذلك ، يمكن أن يكون خطر العدوى مرتفعًا إذا كنت على اتصال مباشر مع شخص مصاب أو عن طريق لمس الأسطح الشائعة التي تم اختراقها.

دعنا نستكشف بعض خطط السفر الجوي الصحي لتقليل خطر الإصابة بالعدوى: 

 

  • اتبع الإرشادات وقم بإنشاء قائمة جرد

 

يجب عليك اتباع قواعد السفر بجدية وحمل بعض العناصر الأساسية أثناء السفر من مكان إلى آخر. يجب أن تحتوي قائمتك على مطهر لليدين قائم على الكحول ، ومناديل مطهرة جديدة ، ومناديل ورقية ، وقفازات يدوية ، واثنين من أقنعة الوجه. يمكن أن تساعدك هذه الأشياء في الحفاظ على مستوى نظافة جيد وتشكيل حاجز وقائي حولك.

 

  • تجنب اللمس

 

ينتشر الفيروس التاجي الجديد في الغالب عن طريق الاتصال الشخصي. إن وضع خطة وتدابير فعالة للصحة العامة للسيطرة على الانتشار أمر حيوي لكسر سلسلة العدوى المعدية. لذلك ، عندما تسافر ، تحتاج إلى تجنب لمس الأسطح والحفاظ على مسافات آمنة. عندما تلمس أجهزة مثل أجهزة الصراف الآلي والسلالم المتحركة وزوايا تسجيل الوصول ، يجب عليك استخدام المطهر لتنظيف يديك وتجنب لمس وجهك.

 

  • قل لا للاتصال البشري

 

الاعتماد على التكنولوجيا والأجهزة البشرية. يمكنك الحصول على بطاقة الصعود إلى الطائرة من الآلات وتعقيم يدك بشكل صحيح بعد ذلك. حاول دائمًا الحفاظ على مسافة ستة أقدام على الأقل من موظفي المطار والدفع إن أمكن عن طريق خيارات إلكترونية خالية من الاتصال.

 

  • احصل على مقعد النافذة

 

إذا كنت تختار مقعدًا ، فحاول الحصول على مقعد النافذة. تشير دراسة حديثة إلى أن مقعد النافذة المتواضع هو أفضل ترتيب لتجنب الجراثيم. من الأفضل أيضًا أن تظل جالسًا طوال الفترة المتبقية من رحلة رحلتك.

 

  • تنظيف الأسطح

 

يمكنك إجراء تنظيف سريع لجميع الأسطح الصلبة بالقرب من مقعدك مثل طاولة الصينية ، وغطاء المقعد ، والمقعد الخلفي. استخدم مناديل مطهرة جيدة على الأسطح الصلبة مع تجنب الأسطح الناعمة تمامًا. إذا كنت تستخدم شاشة اللمس أو مقبض الحمام ، فحاول استخدام اليدين أو الأنسجة القفاز لتجنب الاتصال المباشر بهذه الأسطح الشائعة. 

أخيرًا ، لا تغامر بالخروج من منزلك إذا كنت مريضًا. لحماية نفسك والآخرين ، من الأفضل أن تبقى في المنزل إذا شعرت بالمرض أو عانيت من الأعراض النمطية للأنفلونزا الفيروسية أو فيروس كورونا الجديد. فرضت بعض البلدان قانون الحجر الصحي لمدة 14 يومًا بعد السفر ، وتحقق من الوجهة التي تسافر إليها وقوانينها المحلية. في حالة عدم اختفاء الأعراض في غضون 3 أيام ، يُنصح بإجراء اختبار لعدوى COVID-19.

ابق آمنًا أثناء السفر وابحث عن أطباء عبر الإنترنت للحصول على استشارات عن بعد عبر موقع دكتورنا، موقع طبي صديق في منزلك!

عن الكاتب

عن الكاتب

دكتورنا

تم إطلاق موقع دكتورنا في الإمارات العربية المتحدة في 2012. وتم إطلاقه في مصر و الأردن في 2013، والكويت في 2014. ويهدف الموقع إلى مساعدة المرضى في البحث عن أطباء من مختلف التخصصات، والمقارنة بينهم من خلال قراءة بياناتهم المهنية و التعرف على خبراتهم، مما يسهل عملية الحجز في الموعد المناسب لهم. كما أن دكتورنا يتيح الفرصة للأطباء للوصول إلى أكبر شريحة من المرضى ومساعدتهم في تنظيم عملية حجز المواعيد ليتمكنوا من تقديم رعاية أفضل لهم.

البحث في المدونة

احسب مؤشر كتلة الجسم


احسب السعرات الحرارية في طعامك
comments powered by Disqus